نسيج الحياة

نسيج الحياة2018-03-17T01:14:37+00:00

خمسة عشر كتاباً شخصياً, نتاج عمل يدوي, تروي قصة حياة نساء ثاكلات

أُقيم المعرض في إطار نشاط “جارات – نساء يصنعن المصالحة” في سينماتك تل أبيب

يعكس الحياة قبل الثكل و خلاله من خلال خمسة عشر كتابا شخصيا, نتاج عمل يدوي, كلها تروي قصة حياة نساء ثاكلات فلسطينيات وإسرائيليات.

ضمن مشروع فني يكشف عما هو شخصي ومشترك بحيث استخدمت فيه المشاركات وسائل فنية ونصوصا رقيقة و مؤثرة ليروين قصة حياتهن ويتقاسمن المشاعر ليبنين معا سبلا للتفاهم والحوار.
رافقت المشروع الفنانة دبورا موريغ, وخلال ثلاثة أشهر من العمل صاغت كل مشاركة كتيّبًا شخصيا يعكس مراحل التأقلم مع الذكريات, الماضي والحاضر, وذلك من خلال نظرتها الشخصية إلى الوارء.

من المعرض:
أورا لافير مينتس: “في تأبين ابني راز الذي قتل عام 2001, تساءلت: “ماذا يمكن للأم أن تقول على ضريح ولدها؟ الآباء يتلُون الآيات, أما الأم فماذا عساها تقول؟”. أنهيت كلمتي بالقول “إننا إذا لم نتعلم أن نتحدث, فستكون هناك المزيد من الأمهات اللواتي لن يعرفن ماذا يقلن على أضرحة أبنائهن”.

بشرى عوض: “من أين يشترون المسافات؟ فربما يمكنني شراء أقصر المسافات إليك”. أنا أقتبس كلمات هذه القصيدة عن ابني محمود, أكبر خسارة في حياتي”.

أقيم المعرض ضمن نشاط “جارات – نساء يصنعن المصالحة”, الذي أقيم في سينماتيك تل أبيب في 28 أيلول 2013.

Loading...